التخطي إلى المحتوى

رسالة دعوة زيارة ✉ ✉  يمكن القول على أن أكثر الأسئلة التي تصل الى صفحتنا على فيسبوك amjd.org هي الأسئلة المتعلقة بهذا الموضوع الذي سنتكلم اليوم عنه ( أي رسالة دعوة زيارة ).

صراحة هذا الموضوع يقع للناس فيه لبس كبير ويخلطون بينه وبين عدة مواضيع مثل التجمع العائلي وخطاب الكفالة…

لذلك سنخصص هذا المقال لتقريب القارئ الكريم من الدور الذي تلعبه رسالة الإستقبال، كما سنحاول تصحيح بعض المفاهيم المتعلقة بهاته الرسالة.

ما هي رسالة دعوة زيارة ؟

رسالة دعوة زيارة أو رسالة الإستقبال أو خطاب دعوة … كلها أسماء تعريفية لوثيقة من الوثائق المؤيدة للطلب في ملف الفيزا .

هاته الوثيقة وكما هو بادِِ من اسمها هي رسالة من شخص مقيم في بلد ما، سواء كان مواطنا أصليا أو مجنسا أو حاصلا على الإقامة الطويلة الأجل يدعو فيها شخصا آخر من بلد آخر لزيارته.

فمثلا يمكن لمواطن فرنسي أو شخص حاصلِِ  على الجنسية الفرنسية أو مهاجر حاصل على الإقامة الطويلة الأجل أن يرسل رسالة دعوة لشخص من معارفه أو أقاربه خارج فرنسا (الجزائر مثلا) لزيارته.

لكن ما هي شروط خطاب دعوة زيارة ؟

حتى يتمكن الشخص من ارسال خطاب الإستقبال لأحد أقاربه أو أصدقائه يجب أن يفي بعدة معايير حتى يحصل على الإعتراف بطلبه من طرف سلطات بلده. وهي كالآتي:

  • أن يكون الشخص مواطنا أو مقيما بشكل شرعي؛
  • أن يستطيع توفير السكن للشخص الذي سيزوره؛
  • أن يصف العلاقة التي تجمعه بالشخص الذي سيستضيفه؛
  • أن يستطيع توفير المال له في حال احتاج الى ذلك أثناء فترة السكن؛
  • أن يشرح لماذا يريد استضافة هذا الشخص؛
  • أن يكون متوفرا على المعلومات الشخصية لضيفه كالإسم الكامل وتاريخ الإزدياد ورقم هاتفه وعنوانه الإلكتروني…

يمكن العودة الى هذا المقال للإطلاع على كيفية كتابة رسالة دعوة بشكل مفصل.

رسالة دعوة للحصول على تأشيرة شنغن – تعلم كيفية كتابة خطاب دعوة

هل رسالة دعوة زيارة تضمن للفرد الحصول على تأشيرة شنغن ؟

من بين أكثر الأسئلة التي يطرحها علينا متابيعينا الكرام تكون على هذه الشاكلة:

” لدي صديق فرنسي أو ألماني … وسيرسل لي رسالة دعوة، هل هذا يعني أنني سأحصل على التأشيرة بشكل مؤكد؟”.

هناك من سيعتبر أصحاب هذا السؤال هم أناس سذج، لكن هذا ليس أمرا صحيحا لأن أغلب الناس يعتقدون أن الحصول على الفيزا هو حق لكل شخص قدم ملفا متكاملا، ونحن في موقع أمجد نقول كذلك بل ونذهب أكثر منهم ونقول أن الهجرة بصفة عامة هي حق انساني.

لكن القوانين الأوروبية تعتبر أن منح الفيزا هو امتياز فقط وليس حقّا.

وبالعودة للجواب على السؤال الذي يطرحه بعض متابعينا فإن رسالة دعوة زيارة قريب أو صديق أوروبي لا تضمن للشخص الحصول على الفيزا.

بل هي وثيقة من الوثائق المكملة لملف تأشيرة شنغن.

إذن ما دور رسالة الاستقبال ؟

دور رسالة الدعوة يكمن في اعفاء مقدم الطلب من الحجز الفندقي. لا أقل ولا أكثر .

فعندما يتقدم شخص بطلب استخراج فيزا شنغن القصيرة الأجل فإنه يُطلب منه تقديم عنوان للسكن، والذي في الأغلب يكون فندقا تم حجزه مسبقا خصوصا بالنسبة لمن يرغب في السياحة.

وبدون هذا الإثبات فإن ملف الشخص سيتم رفضه مباشرة، لأنهم يعتبرون أن مقدم الطلب غير مؤهل للسياحة وإنما هدفه هو الهجرة فقط.

لكن إن كان الشخص مقدم الطلب سيزور أحد أقاربه فإنه يتم إعفاؤه من اثبات حجز الفندق بمجرد أن يقدم رسالة دعوة زيارة التي تحتوي ضمنيا على اثبات المسكن.

هذا مافي الأمر، يعني إن كان لك قريب أو صديق في أوروبا وقدم لك وعدا بأنه سيرسل لك رساله دعوة لزيارته، فلا تفرح كثيرا.

فهاته الوثيقة يجب اضافتها الى وثائق أخرى يجب على مقدم الطلب أن يجمعها ثم يضع الجميع في ملف الفيزا وينتظر القرار.

وإن نقصت وثيقة من وثائق الملف الضرورية فإن الطلب يتم رفضه بشكل مباشر.

ما هي الوثائق المطلوبة للحصول على تأشيرة شنغن ؟

  • تعبئة نموذج استمارة فيزا شنغن  جيدا وتوقيعه (يمكن تحميله من هنـــــــــــا
  • 2 صور شخصية بنفس معايير الصور الموجودة في جواز السفر، ويجب أن تكون بخلفية بيضاء وحديثة؛
  • وثيقة سفر أو جواز سفر ساري المفعول لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر بعد العودة الى البلد الأم .كما يجب أن يحتوي هذا الجواز على صفحتين فارغتين على الاقل؛
  • نسخ من تأشيرات الدخول السابقة إن وجدت؛
  • تأمين طبي عن السفر لطول مدة السفر الى حين العودة ويجب أن يغطي 30 ألف يورو على الأقل.(لفهم هذه المسألة أكثر يرجى العودة الى هذا المقال من هنــــــــا
  • خطاب تشرح فيها الغرض من السفر إلى الدولة الأوروبية التي ستبدأ منها رحلتك ويجب أن تشرح ماتنوي القيام به بالتفصيل؛
  • حجز تذكرة الطائرة للذهاب والإياب؛
  • حجز فندق على الأقل في الدولة التي ستدخل لها أولا، أو تقديم رسالة دعوة زيارة ؛
  • إثبات الحالة المدنية ( عقد الزواج ، شهادة ميلاد الأطفال إن كنت متزوجا … )؛
  • عقد التوظيف أو عقد العمل؛
  • إثباتات مادية تبين قدرتك على الإنفاق على نفسك بشكل جيد طول مدة السفر؛
  • دفع رسوم التأشيرة وهي 60 يورو.

إذه هذه هي أهم الوثائق والمستندات المطلوبة في ملف فيزا شنغن ، وبطبيعة الحال هناك بعض الوثائق التي تختلف بحسب وضعية كل شخص المهنية والاجتماعية والعمرية….

وكما تلاحظون فإن رسالة دعوة زيارة هي وثيقة من الوثائق (بحالها بحال خوتها) التي تدعم ملف الطلب.

لكن غيابها أو غياب كل ما يثبت وجود عنوان سكني من الأشياء التي تعرض صاحبها للرفض.

لكن لا يمكن أن يقال عنها أنها تضمن للشخص الحصول على التأشيرة.

ما الفرق بين التجمع العائلي ورسالة دعوة لزيارة أحد أفراد العائلة؟

التجمع العائلي هو حق وليس امتياز، فمن حق الشخص الذي يقيم بشكل قانوني في بلد أوروبي مثلا أن يقوم بطلب التجمع العائي.

لكن الأشخاص الذين يحق لهم الاستفادة من التجمع العائلي هم الذين ينتمون الى افراد الأسرة من الدرجة الأولى فقط.

ويقصد بأفراد الأسرة من الدرجة الأولى كل من:

  • الزوج أو الزوجة؛
  • الأبناء القصر الذين تقل أعمارهم عن 18 سنة أو البالغين المعالين الذين يدرسون أو يعانون من إعاقة جسدية أو ذهنية؛
  • الوالدين الأكبر من 65 سنة والذين ليس لهم من يعتني بهم في بلدهم الأم.

والأشخاص الذين تتوفر فيهم شروط التجمع العائلي سيحصلون على تأشيرة طويلة الأجل أو التأشيرة الوطنية (أكثر من 90 يوما) والتي تخول لهم الحصول على تصريح الإقامة وتصريح العمل أيضا

هذا هو التجمع العائلي أما بالنسبة لرسالة الإستقبال أو خطاب دعوة زيارة فهو متاح لكافة أفراد العائلة من بعيد أو قريب بل وحتى للأصدقاء، لأنها لا تنفع في الشيء، اللهم الإعفاء من الحجز الفندقي.

ما الفرق بين خطاب  دعوة زيارة وخطاب كفالة؟

بتعريف بسيط وغير مشعب، خطاب دعوة يتكفل للمسافر بالسكن، وخطاب كفالة، يتكفل للمسافر بالمصاريف المالية.

يمكن العودة الى هذا المقال للإطلاع بتفصيل عن الفرق بين خطاب دعوة وخطاب كفالة 👇👇👇

ما الفرق بين خطاب كفالة وخطاب دعوة ؟ وهل من الضروري احضار الوثيقتين معا للحصول على الفيزا؟

إذن كانت هذه بعض التوضيحات المتعلقة بموضوع رسالة دعوة زيارة نتمنى أن يكون الجميع قد استفاد منها، ولمن لديه أي سؤال بخصوص هذا الموضوع فلا يتردد بترك تعليق أسفل المقال وسنعمل على الإجابة عليه في أقرب وقت ممكن.




Source link